اماكن وسياحة

أفضل المدن السياحية في هولندا

ماهي أفضل المدن السياحية في هولندا في رأيك؟ وهل تعتقد أن أمستردام هي فقط الوجهة السياحية الأهم من بين مدن هولندا؟

سنكتشف ذلك من خلال هذا المقال الذي يلقي الضوء على أفضل المدن السياحية في هولندا.

إذا كنتم من عشاق السياحة والسفر , فإن مغامراتكم لن تكتمل ما لم تتوجونها بزيارة هولندا بلد الطواحين والزهور .

فهي البلد الوحيد في العالم الذي تقع معظم أراضيه تحت مستوى سطح البحر، وعلى الرغم من أراضيها الصغيرة هي واحدة من أغنى دول العالم وأجملها .

حيث تعتبر هولندا  واحدة من وجهات السفر الأكثر شعبية في أوروبا والتي تجذب السياح من مختلف أنحاء العالم .

فعلى الرغم من صغر مساحتها ، تأخذنا هولندا  في رحلة ممتعة بين أجمل مدنها السياحية للاستمتاع  بهندستها المعمارية والقنوات والجسور والتاريخ والطبيعة.

دعونا نأخذكم لاكتشاف هذه المدن من خلال المقال التالي الذي يضم قائمة أفضل المدن السياحية في هولندا :

أفضل مدن هولندا السياحية

مدينة أمستردام 

أفضل المدن السياحية في هولندا

أمستردام عاصمة هولندا الأكثر شهرة بين عواصم العالم بسبب هندستها المعمارية الفريدة وقنواتها وجسورها وواحدة كم أفضل المدن السياحية في هولندا . لكن لماذا هندستها المعمارية المميزة ؟

تجمع  أمستردام ما بين العمارة التاريخية التي تعود للقرن 17 وما بين  البناء المعاصر والحديث ،

حتى أنكم ستجدون المباني التاريخية وناطحات السحاب المتطورة لها مكانها الخاص في أجزاء مختلفة من المدينة .

تعتبر من أهم مدن هولندا السياحية وأكثرها ازدهارا وتعرف باسم بندقية الشمال بسبب قنواتها التي تقارن في الغالب بالبندقية الإيطالية مما يجعلها تستقطب الكثير من السياح .

ففي حال حالفكم الحظ أو رغبتم بزيارة هولندا , لا تفوتوا مغامرة القيام برحلة في القارب بين قنوات أمستردام الجميلة .

وتتمسك أمستردام بهويتها الثقافية ما يكسبها طابع مميز بين مدن العالم، حيث تجمع بين روح القرن الحادي والعشرين مع تقاليد مئات السنين القديمة .

حسنا .. يمكن ان نصف  تصميم المدينة كما يلي : مبان ملونة تتخللها الأنهار والجسور التي تربط أطراف المدينة ببعضها والزهور الهولندية الموزعة بشكل منتظم لتضفي لمسة من الألق على أمستردام .

كما تأخذ المنتزهات مساحة كبيرة من المدينة وتكثر فيها المتاحف والأماكن الترفيهية والفنادق الفاخرة والمطاعم وكل ما يمكن أن يجعل من رحلتكم تجربة مميزة لا يمكن نسيانها .

تقيم أمستردام ما يزيد عن 300 مهرجان متنوع في السنة , من بينها مهرجان الطعام الشهي والكرنفالات الثقافية ومهرجانات الرقص وغيرها مما يساهم في إثراء حيوية المدينة .

تسمح حكومة امستردام للناس بالشواء في بعض منتزهاتها بعكس بعض الدول الأخرى التي تمنع ذلك

وهذا يعني أنكم تستطيعون الذهاب في رحلة عائلية للشواء في الهواء الطلق بكل سهولة.

هناك الكثير من النشاطات للقيام بها في أمستردام

فعلى سبيل المثال أبسط ما يمكن هو ان تقوموا باستئجار دراجة والقيام بجولة بين شوارعها الأنيقة عدا عن الأماكن السياحية المتنوعة والمميزة سنذكر بعضها :

القصر الملكي

القصر الملكي
القصر الملكي

يعد القصر الملكي في أمستردام من معالم المدينة الأكثر شهرة . يقع في ساحة دام في مبنى البلدية وهو مقر إقامة الملك عندما يكون في المدينة  من بين ثلاثة قصور تحت تصرفه .

يعود تاريخ بناء القصر إلى عام 1648 حيث كان بناؤه في تلك الفترة مهمة ضخمة جدا وكان مقرا أثناء حكم لويس بونابرت أخ نابليون بونابرت.

الشكل الخارجي للقصر كلاسيكي أما من الداخل فهو مصمم ومفروش بشكل رائع وفخم  بالإضافة إلى أنه يشمل واحدة من أجود مجموعات الأثاث في العالم.

تعود لوحات السقف للفنانين فرديناند بول وغوفيرت فلينك ولوحات أخرى داخل القصر تم رسمها من قبل  كورنيليوس هولستين وأعظم فنانين العالم.

يستخدم القصر الملكي الآن في استقبال رؤساء وسفراء الدول الأجنبية وأيضاً في المراسم الملكية وتنصيب الملك الجديد وحفلات رأس العام ومراسم التكريم.

القصر الملكي مفتوح للزوّار لمشاهدة الطراز الفريد للمبنى ومعالم القصر الأخرى. و تتوفر بالداخل جولات ارشادية باللغة الانجليزية.

من بين المعالم السياحية الأخرى نذكر متحف ريكز . وهو واحد من أهم الأماكن السياحية ومعالم الجذب في المدينة.

يعتبر متحف ريكز أكبر متاحف هولندا وأهم مستودع للفنون في أوروبا . تأسس عام 1809 لاستضافة مجموعة ضخمة من الفنون والآثار النادرة في البلاد .

ويضم المتحف في الوقت الحالي ما يصل إلى سبعة ملايين عمل فني من بينها أكثر من 5000 لوحة مهمة موزعة على 250 غرفة .

كما يضم المتحف مجموعة من روائع العصر الذهبي الهولندي

وتعكس هذه اللوحات الرائعة والمنحوتات الفريدة من نوعها والآثار المختلفة الطابع الفني للهولنديين الذي تميزوا فيه .

تتوفر مجموعة متنوعة من الجولات المصحوبة بمرشدين باللغة الانجليزية حتى يتعرف السياح على جميع معالم المتحف .

حديقة فوندل

حديقة فوندل
حديقة فوندل

تبرز حديقة فوندل بارك في الجنوب بسبب جوها البهيج و مساحتها الواسعة  حيث تبلغ مساحتها 47 هكتار مما جعلها من بين الحدائق المفضلة بالنسبة لسكان أمستردام .

تم افتتاح الحديقة عام 1856 وتضم إضافة إلى الأشجار والورود المختلفة والبديعة

والبحيرات الجميلة ، مسرحا يقيم العديد من الفعاليات العامة والاحتفاليات والعروض وخاصة في أشهر الصيف كما تحتضن ملاعب للأطفال ومرافق الترفيه متنوعة .

تزدحم الحديقة جدا وخاصة في فصل الصيف حيث تجذب ما يقرب من 10 مليون زائر بشكل سنوي.

مدينة أوتريخت 

قد لا يعرف الكثير من السائحين مدينة أوترخت، على الرغم من أنها كانت لفترة طويلة من الزمن أهم مدينة في هولندا .

هي رابع أكبر مدينة في هولندا وعاصمة للإقليم الذي يحمل نفس الاسم وتعد المدينة من المراكز السياسية والاقتصادية والثقافية الرئيسية في البلاد .

كما أنها مقر جامعة أوترخت  التاريخية  أكبر جامعة في هولندا والتي تأسست عام 1636 م  .

تقع اوترخت جنوب شرق امستردام وهي مدينة تاريخية  من أجمل مدن هولندا السياحية

تتميز بطابعها التاريخي والديني الذي يتجلى في بلدتها القديمة ،حيث تضم الكثير من المباني التاريخية العريقة التي تعود للعصور الوسطى واشهرها كاتدرائية  دوم .

إن تاريخ العصر الوسيط الغني في أوترخت واضح للغاية في الهندسة المعمارية للمدينة

حيث أن أكثر معالمها البارزة والفريدة هي نظام رصيف القناة الداخلية  ، الذي تم انشاؤه لحماية أجزاء من نهر الراين والذي من خلاله يمكن غزو مركز المدينة.

وتعتبر كاتدرائية سانت مارتن القوطية من أبرز المباني التاريخية فيها،

والتي بدأ إنشاؤها في عام 1254 واستمر ما يقرب من 200 عامًا.وقد كانت ولا تزال مقر أسقف أبرشية أوترخت، أهم زعيم كاثوليكي في هولندا.

ينبض في اوترخت نهر الراين و يعد ركوب القوارب فيها أمرٌ ممتع للسياح.

تكثر في المدينة المساحات الخضراء وطواحين الهواء. واشهر وسائل النقل فيها هي الدراجات الهوائية التي يستخدمها السكان في اغلب تحركاتهم.

تتضمن خيارات السياحة في هولندا اوتريخت العديد من المعالم الحديثة والمنتزهات جنباً الى جنب مع المتاحف والمطاعم وغيرها .

أهم معالم أوترخت السياحية :

برج دوم

برج دوم
برج دوم

يعتبر الصعود إلى برج دوم  فرصة رائعة لاستكشاف المدينة بطريقة فريدة وذلك من خلال تسلق 465 درجة سلم (حيث لا يوجد مصعد) .

يوجد جولات سياحية ومرشدين داخل البرج تأخذ السياح لاستكشاف برج الكنيسة الأعلى في هولندا .

قلعة دي هار

قلعة دي هار

لا يمكن الذهاب للسياحة في أوترخت دون زيارة قلعة دي هار العريقة . تقع هذه القلعة الشهيرة بالقرب من منطقة هارزويلنس ، في مقاطعة أوترخت .

يعود التاريخ الأصلي لبناء القلعة  إلى القرن الثالث عشر إلا أنها دمرت بالكامل باستثناء المبنى الذي لا يزال قائم حتى يومنا هذا والذي بني عام 1892 م .

متحف سبيلكلوك

متحف سبيلكلوك

متحف سبيلكلوك من مناطق الجذب السياحي غير الاعتيادية فيالمدينة  حيث خصص المتحف بالكامل لصناديق الموسيقى القديمة و أدوات الأرغن اليدوية “البيانولا” .

كما تشمل المعروضات الآلات الموسيقية الميكانيكية التي ترجع إلى القرن الثامن عشر وحتى الآن.

بالإضافة إلى ذلك ، يوجد في  المتحف قسم للأدوات الموسيقية الشخصية الصغيرة والساعات الموسيقية و الساعات ذات الأجراس .

وتأخذكم  الجولة السياحية داخل المتحف لرؤية أعمال الترميم التي تجري لهذه المقتنيات الأثرية .

مدينة روتردام

مدينة روتردام من اجمل وأحدث مدن هولندا السياحية تقع في الغرب . كما أنها  ثاني اكبر المدن وبها أحد أكبر الموانئ  البحرية في العالم.

كانت المدينة في السابق عبارة عن سد على نهر الروت وأصبحت اليوم أحد أشهر المدن الهولندية.

وتتمتع بأجواء ودية وحيوية تماثل مدينة أمستردام .ولا عجب في ذلك فالمدينة تستضيف واحدة من أهم وأكثر المطارات ازدحاما في أوروبا وفي العالم ككل.

تضم المدينة أحد التجمعات التجارية الكبرى في العالم وهي من اهم البوابات بين أوروبا الشرقية و أوروبا الغربية و يبلغ عدد سكانها حوالي 1.3 مليون نسمة .

وتتميز  بوجود اطول برج في هولندا وهو برج يوروماست روتردام وطوله 185 متر.عند صعوده ,

تتوفر لكم الفرصة لمشاهدة المدينة من الأعلى او تناول الغداء في مطعم يوروماست بالإضافة الى امكانية حجز فندق فيه.

كما تتميز المدينة بناطحات السحاب وطواحين الهواء، فضلا عن الهندسة المعمارية والتصميم المذهل .

و تمتلك المدينة جسرا رائعا للغاية وفريدا من نوعه وهو جسر ايراسموس الذي هو بمثابة عمل فني .

بالإضافة إلى وجود عدة متاحف مميزة تمتد بها الأعمال الفنية من العصور الوسطى إلى العصر الحديث ،

وتشمل روائع لفنانين مشهورين أمثال فان جوخ ودالي ورامبرانت.

تُقام في المدينة مهرجانات الصيق والكرنفالات المليئة بالبهجة والألوان التي تجذب الناس من البلدان الأوروبية القريبة كل عام.

تضم روتردام العديد من معالم الجذب السياحية مما جعلها وجهة هامة للسياح القادمين إلى هولندا سنذكر أهمها :

حديقة حيوانات روتردام 

حديقة حيوانات روتردام
حديقة حيوانات روتردام

تقع حديقة حيوانات روتردام في الجزء الشمالي الغربي من المدينة ، وهي من أقدم حدائق الحيوان في البلاد .

وتتضمن حديقة نباتية وحوض للحياة البحرية. وقد احتفلت الحديقة بالذكرى السنوية لافتتاحها المئة وخمسين في عام 2007م .

يمكنكم التجول في أنحاء الحديقة، والتنزه وسط طبيعتها الخلابة التي تضم العديد من أنواع النباتات والأشجار والمباني، والاستراحة على المقاعد بين الجولات.

أو يمكنكم أيضا القيام بجولة لزيارة الحيوانات الموجودة ومشاهدة الكثير من صغار الحيوانات المهددة بالانقراض .

يوجد مطعم في الحديقة اسمه بورت فان آزي أو بوابة آسيا يقدم أشهى المأكولات الشرقية وقد تم تصميمه حديثا على غرار ألف ليلة وليلة .

وضمن محيط المطعم يمكنكم زيارة حظيرة الأسود الجديدة، والتي تضم ثلاثة أسود آسيوية من فصيلة نادرة،

ومنطقة السافانا التي تضم الزرافات، والنعام، والحمار الوحشي.

وبالطبع لأطفالكم حصة الأسد من المتعة والتسلية وذلك في ملعب بيوتوبيا الداخلي الذي يضم مجسمات كبيرة للحيوانات الموجودة في الحديقة.

كما يوجد في الحديقة المراجيح والزحاليق ومنطقة العشب والرمال .

متحف روتردام البحري

متحف روتردام البحري

تأسس المتحف في عام 1873 ويعرض من خلاله تاريخ الحياة البحرية  في روتردام .

يعد من أقدم المتاحف البحرية في البلاد ، إذ يحتوي على العديد من نماذج السفن البحرية القديمة التي شاركت في النقليات البحرية على مر التاريخ .

يمكنكم التجول في المتحف والتعرف على تاريخ هذه النماذج ، حيث يحتوي المتحف على أكثر من خمسة وعشرين نموذجا مختلفا .

كما يمكن للأطفال التجول في القسم المخصص لهم بالقرب من معرض الميناء الرئيسي والتعرف على أقسام المتحف .

يضم المتحف العديد من الرسومات والادوات التي كان يقتنيها وليام فان من الأقلام والأحبار والأدوات الهندسية التي كانت تستخدم في رسم الخرائط الهندسية.

كذلك تستطيعون مشاهدة سفينة بافل والتجول بها . هذه السفينة التي تم تحويلها إلى متحف يرسو بجانب المتحف.

سوق روتردام 

سوق روتردام

أو قاعة السوق التي تم تأسيسها بعد خمس سنوات من العمل الدؤوب في أواخر عام 2014 ويعتبر أول سوق داخلي مغطى في “هولندا” .

و يمكن القول أنها قاعة متكاملة تماما تُعزّز إمكانية التناغم بين الأعمال المختلفة والسكن والبناء .

المبنى مليء بالشقق  التي تم تصميمها على شكل قوس خارجي يغطي كامل مساحة السوق يبلغ ارتفاعه 40 مترا .وتطل هذه الشقق على قاعة السوق من الداخل

أما قاعة السوق فهي عبارة عن مزيج من محلات المواد الغذائية وأماكن الترفيه، والمعيشة، ومواقف السيارات .

تعتبر الساحة خلال النهار بمثابة قاعة السوق المركزية لمدينة روتردام ، لتتحول بعد عدة ساعات إلى قاعة عامة هائلة مضاءة بشكلٍ مميز.

يمكنكم قبل الدخول إلى قاعة السوق القيام بجولة حول المكان للاستمتاع بجمال المبنى ومحيطه .

كما لا بد لكم من مشاهدة ما تم اكتشافه من آثار تعود للقرن الرابع عشر في المكان أثناء عملية البناء .

لا تقلقوا , لن يغلبكم الجوع هنا .

إذ يوجد العديد من المطاعم التي تقدم أطعمة تتنوع ما بين الأطعمة الإيطالية والإسبانية، والأسيوية، والحلويات العربية، وفيليني الإيطالي، والسومو الياباني .

مدينة لاهاي 

تقع لاهاي في غرب هولندا وهي مقر الحكومة و ثالث أكبر مدينة و ثاني أكبر مقصد سياحي هولندي بعد أمستردام .

وتُعرف بمدينة السلام ويعود السبب في ذلك  لوجود مؤسسات السلام بها,

فهي تضم عددا كبيرا من المنظمات الدولية ومن ضمنها منظمة العفو الدولية التي يلجا إليها الكثير من الشعوب لنيل حقوقهم.

كما أنها واحدة من المدن الجميلة الاستثنائية و تُعرف باسم المدينة الملكية ،  إذ تجمع ما بين العمارة المعاصرة و المباني التاريخية القديمة العائدة للقرون الماضية .

هذا وتضم المدينة العديد من المعالم البارزة والمناطق التاريخية ويمكن للمسافرين الاطلاع على المتاجر الفاخرة والمعارض الفنية الدولية والمعاصرة التي تشتهر بها ،

ومن بينها معرض الصور الملكي موريتشويس والذي يعرض العديد من اللوحات التي رسمها فنانون هولنديون .

وتوفر لاهاي فرصا واسعة  للترفيه،

بما في ذلك الكثير من المطاعم والمقاهي وفرص التسوق المميزة لاسيما ما بين المدينة القديمة ذات الشوارع الواسعة والمباني الجميلة ذات التصاميم التاريخية.

كما يمكنكم قضاء بعض الوقت على طول بحر الشمال في الأشهر الدافئة .

أهم المعالم السياحية :

البيننهوف

بيننهوف

يقع في أقدم منطقة وسط مدينة لاهاي بالقرب من بحيرة هوف .

وهو عبارة عن مجموعة من المباني الرائعة المتعرجة وغير منتظمة الأسطح تم تشييدها في القرن الثالث عشر حول فناء كبير.

ويعود أصل مباني البينهوف إلى عام 1250م حيث تم ربط بناءها ببناء القلعة المركزية .

وبعدها أخذ الحكام المتعاقبون يتخذون من هذه الأبنية مقرات لإقامة الأسر الحاكمة في تاريخ الحكم الهولندي  .

أما اليوم فأصبح  مقرا للمجلسين البرلمانيين .

يضم هذا الصرح قاعات كثيرة بعضها يستخدم للاستقبالات الرسمية مثل قاعة الفرسان أو قاعة (ريدرزال )  والمقر الرسمي لرئيس الوزراء.

كما يضم قلعة ترجع للعصر القوطي ، و هي من أفضل المواقع الأثرية في هولندا .

بانوراما ميسداغ

بانوراما ميسداغ

من أجمل معالم مدينة لاهاي  وهي عبارة عن لوحة فنية عملاقة بأبعاد تصل إلى 120 مترًا لطولها، و14 مترًا في الارتفاع .

ورسمها في عام 1880 ميسداغ وزوجته سينتج ميسداغ، وبالتعاون مع فان هوتن وبعض الفنانين الآخرين.

وقد تم تصميم هذه اللوحة بشكل دائري هائل بهدف إحداث تأثير ثلاثي الأبعاد .

واللوحة تظهر مشهدًا بديعًا يصور ساحل شيفينينجن في توقيت رسم اللوحة عام 1880 .

كما أنها تضم بعض المناظر الخلابة المطلة على البحر وبعض الشواطئ والكثبان الرملية .

وهي دومًا مضاءة بشكل غير مباشر من الأعلى مما يجعلكم تصدقون عند النظر إليها بأنكم وسط تلك المناظر الطبيعية الجميلة  .

الساحة المربعة

الساحة المربعة

تقع الساحة المربعة أو الساحة الشعبية كما يسميها البعض وسط مدينة لاهاي وهي من أكثر الأماكن الهولندية أناقة وجمال .

يحيط بجوانبها الثلاثة المباني الحكومية التاريخية أما الجانب الآخر فهو محاط ببعض المقاهي والمحلات .

و تضم المنطقة مسرح مخصص لإقامة المظاهرات والوقفات ضد الحكومة وقراراتها ، فالساحة تعد من أهم الساحات في لاهاي بل وفي هولندا بأكملها.

مدينة هارلم

مدينة هارلم

هارلم من ابرز الوجهات السياحية في هولندا على الرغم من كونها مدينة صغيرة ،

غير أنها تتمتع بجمالها الخاص من خلال مبانيها القديمة وقنواتها المائية وايضاً شوارعها العريقة المرصوفة بالحجارة .

كل ذلك يقدم لمحة رائعة عن فنون الهندسة المعمارية التي تعود للقرن 17 في هولندا .

وهي تقع غير بعيدة عن العاصمة أمستردام وسط منطقة زراعية تشتهر بورود التوليب، وهي المكان الأشهر لهذه الزراعة في هولندا .

من أبرز الاماكن السياحية في هارلم، ساحة غروتي وهي ساحة مركزية تقع في قلب المدينة وتقام فيها مختلف الفعاليات والنشاطات .

ومن معالمها أيضا كنيسة القديس بافو و المتاحف التاريخية  مثل  متحف تايلرز الأقدم في البلاد .

كما تعتبر طواحين الهواء من المعالم البارزة في هذه المدينة .

مدينة خاودا

مدينة خاودا

مدينة خاودا تقع غرب هولندا وهي أحد اهم المدن السياحية في هولندا وتعرف بصناعة الجبن الأصفر الشهي .

وهي مدينة نموذجية مع وجود الكثير من المباني القديمة التي تعد أحد عجائب المعمار الهندسي فهي مبنية منذ القرن الخامس عشر بشكل مميز وانيق ،

إضافة إلى قنواتها المائية الخلابة التي تحيط بمركز المدينة الذي يبعد خمس دقائق فقط سيراً على الأقدام من المحطة.

تعتبر المدينة وجهة شعبية لكل من يريد القيام برحلة ليوم واحد بفضل وصلات السكك الحديدية والطرق السريعة الموجودة بها.

تضم المدينة عدة معالم سياحية هامة مثل قاعة المدينة التي تعود إلى القرن الخامس عشر ونوافذها الزجاجية الجميلة.

هولندا ليست بلد سياسية واقتصادية فقط بل هي من أجمل الوجهات السياحية في أوروبا .

إلى هنا ينتهي مقالنا حول أفضل المدن السياحية الخلابة في هولندا  ، ننصحكم ألا تفوتوا زيارتها …

هل هنالك المزيد من أفضل المدن التي أغفلنا ذكرها ؟

هل هنالك المزيد من المعالم السياحية الخاصة بكل مدينة؟ نأمل أن تشاركونا بإثراء المحتوى من خلال تعليقاتكم ..

ماهي افضل مدينة في هولندا في رأيك ؟